الجمعة 21 يونيو 2024

قصة رجل يقول قصة أبكتني

انت في الصفحة 1 من 4 صفحات

قصة رجل يقول قصة
قصة رجل يقول قصة أبكتني

قصة مش بس أعجبتني بل أبكتني..

رجل يقول: ﻋﻨﺪﻣﺎ ﻓﺘﺤﺖ ﻟﻲ زوجتي ﺍﻟﺒﺎﺏ ﻇﻬﺮ ﺍﻟﻴﻮﻡ، رأيتها كاسفة الوجه
ﺳﺄﻟﺘﻬﺎ: ﻣﺎﺫﺍ ﻫﻨﺎﻙ ؟؟
ﻗﺎﻟﺖ ﺑﺼﻮﺕ ﻣﻀﻄﺮﺏ: ﺍﻟﻮﻟﺪ..
ﺃﺳﺮﻋﺖ ﺇﻟﻰ ﻏﺮﻓﺔ ﺃﻃﻔﺎﻟﻲ ﺍﻟﺜﻼﺛﺔ ﻣﻨﺰﻋﺠﺎً ﻓﻮﺟﺪﺗﻪ ﻓﻮﻕ
ﺍﻟﺴﺮﻳﺮ ﻣﻨﺰﻭﻳﺎً ﻓﻲ ﺍﻧﻜﺴﺎﺭ ﻭﻓﻲ ﻋﻴﻨﻴﻪ ﺑﻘﺎﻳﺎ من ﺩﻣﻮﻉ..
ﺍﺣﺘﻀﻨﺘﻪ ﻭﻛﺮﺭﺕ ﺳﺆﺍﻟﻲ..
ﻣﺎﺫﺍ ﺣﺪﺙ ؟؟
ﻟﻢ ﺗﺠﺒﻨﻲ.. ﻭﺿﻌﺖُ ﻳﺪﻱ ﻋﻠﻰ ﺟﺒﻬﺘﻪ.. ﻟﻢ تكن عليه أعراض 
توﺣﻲ ﺑﺄﻧﻪ ﻣﺮﻳﺾ..
ﺳﺄﻟﺘﻬﺎ ﺛﺎﻧﻴﺔ: ﻣﺎﺫﺍ ﺣﺪﺙ ؟؟!!


ﺃﺻﺮﺕ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺼﻤﺖ.. ﻓﺄﺩﺭﻛﺖ ﺃﻧﻬﺎ ﻻ ﺗﺮﻳﺪ ﺃﻥ ﺗﺘﺤﺪﺙ
ﺃﻣﺎﻡ ﺍﻟﻄﻔﻞ ﺍﻟﺼﻐﻴﺮ.. 
ﻓﺄﻭﻣﺄﺕ ﺇﻟﻴﻬﺎ ﺃﻥ ﺗﺬﻫﺐ ﻟﻐﺮﻓﺘﻨﺎ
ﻭﺗﺒﻌﺘﻬﺎ ﺇﻟﻰ ﻫﻨﺎﻙ ﺑﻌﺪ ﺃﻥ ﺭﺑﺖ ﻓﻮﻕ ﻇﻬﺮ ﺻﻐﻴﺮﻱ...
ﻋﻨﺪﻣﺎ ﺑﺪﺃﺕ ﺗﺮﻭﻱ ﻟﻲ ﻣﺎ ﺣﺪﺙ ﻣﻨﻪ ﻭﻣﺎ ﺣﺪﺙ ﻟﻪ ﺃﻳﻀﺎً
ﻫﺬﺍ ﺍﻟﺼﺒﺎﺡ ﺑﺪﺃﺕ ﺃﺩﺭﻙ. ﻓﺎﻟﻘﺼﺔ ﻟﻬﺎ ﺑﺪﺍﻳﺔ ﻻ ﺗﻌﺮﻓﻬﺎ
ﺯﻭﺟﺘﻲ.. ﻫﻲ ﺷﺎﻫﺪﺕ ﻓﻘﻂ ﻧﺼﻔﻬﺎ ﺍﻟﺜﺎﻧﻲ.. ﺭﺣﺖ ﺃﺭﻭﻱ
ﻟﻬﺎ ﺷﻄﺮ ﺍﻟﻘﺼﺔ ﺍﻷﻭﻝ ﻛﻲ ﺗﻔﻬﻢ ﻣﺎ ﺣﺪﺙ ﻭﻳﺤﺪﺙ..
ﺍﻟﻘﺼﺔ ﺑﺎﺧﺘﺼﺎﺭ ﺃﻧﻲ ﺃﻋﺸﻖ ﺍﻟﻨﻮﻡ ﺑﻴﻦ ﺃﻃﻔﺎﻟﻲ ﺍﻟﺜﻼﺛﺔ
ﺃﺳﻤﺎﺀ ﻭﻋﺎﺋﺸﺔ ﻭﻫﺬﺍ ﺍﻟﺼﺒﻲ ﺍﻟﺼﻐﻴﺮ. ﻭﻛﺜﻴﺮﺍً ﻣﺎ ﻛﻨﺖ
ﺃﻫﺮﺏ ﻣﻦ ﻏﺮﻓﺔ ﻧﻮﻣﻲ ﻷﺣﺸﺮ ﻧﻔﺴﻲ ﺑﻘﺎﻣﺘﻲ ﺍﻟﻄﻮﻳﻠﺔ
ﻓﻲ ﺳﺮﻳﺮﻫﻢ ﺍﻟﺼﻐﻴﺮ.. ﻛﺎﻧﻮﺍ ﻳﺴﻌﺪﻭﻥ ﺑﺬﻟﻚ ﻭﻛﻨﺖ ﻓﻲ
ﺍﻟﺤﻘﻴﻘﺔ ﺃﻛﺜﺮ ﺳﻌﺎﺩﺓ ﻣﻨﻬﻢ ﺑﺬﺍﻙ..
ﺑﺎﻟﻄﺒﻊ ﻛﺎﻥ ﻻﺑﺪ ﻣﻦ ﺣﻜﺎﻳﺎﺕ ﺃﺳﻠﻲ ﺑﻬﺎ ﺻﻐﺎﺭﻱ..
ﻛﺎﻧﺖ ﺃﺳﻤﺎﺀ ﺑﻨﺖ ﺍﻟﺜﻤﺎﻧﻴﺔ ﺃﻋﻮﺍﻡ ﺗﻄﺎﻟﺒﻨﻲ ﺩﺍﺋﻤﺎً ﺑﺄﻥ
ﺃﺣﻜﻲ ﻟﻬﺎ ﻗﺼﺔ ﺳﻴﺪﻧﺎ ﻳﻮﺳﻒ.

انت في الصفحة 1 من 4 صفحات