الأربعاء 29 مايو 2024

قصه لوط عليه السلام

أرغب في متابعة القراءة

الصفحة التالية
موقع أيام نيوز

أول مرة أفهم قصة سيدنا لوط بالمعنى العميق دة ....
سيدنا لوط في الأصل كان من نفس قرية سيدنا إبراهيم .. والأكتر إنه كان قريب سيدنا إبراهيم كان ابن أخو إبراهيم لما نزلت الرسالة على سيدنا إبراهيم وإبتدا يدعو قومه .. سيدنا لوط كان من أول الناس الي آمنت ب عمه إبراهيم أغلب الظن إنه الوحيد هو وساره الي آمنوا برسالة إبراهيم في القرية دي .. فآمن له لوط .. آية 26 سورة العنكبوت
بعدها هاجروا هما الاتنين من بلد قومهم وراحوا أرض الشام
سيدنا لوط ساب عمه وإتجه لقرية إسمها سدوم .. في الوقت ده ربنا أنزل عليه النبوة ف بقى مكلف هو كمان بدعوة قوم آخرين هم أهل سدوم والقرى الي حواليها يقال إنهم كانوا 7 قرى
الناس دول كانوا بيعملوا كل حاجة وحشة .. بيقطعوا الطريق ويخونوا الصديق ويوصوا بعض بالإثم كان الي بيؤمرهم بالمعروف أو ينهاهم عن المنكر يبقى هو الي غلط ومايسلمش من أذيتهم..
الأبشع من كل المعاصي الي كانوا بيعملوها إنهم زودوا عليها كبيرة من الكبائر محدش عملها قبلهم أتأتون الفاحشة ما سبقكم بها من أحد من العالمين .. آية 80 سورة الأعراف 



بقت الرجالة في القرية دي هم الأهداف المرغوبة وأي حد سوي ونقي وطاهر يبقى في نظرهم مچرم يستاهل الطرد والعقۏبة أخرجوهم من قريتكم إنهم أناس يتطهرون .. آية 82 سورة الأعراف 
حتى أي شخص يمر بالصدفة من مدينتهم مسافر أو غريب أو ضيف مايسلمش منهم .. مايسبهوش في حاله
أئنكم لتأتون الرجال وتقطعون السبيل وتأتون في ناديكم المنكر .. آية 29 سورة العنكبوت
أتأتون الفاحشة وأنتم تبصرون ..آية 54 سورة النمل
بقوا يقولوا لسيدنا لوط إستضف انت النساء عندك وسيبلنا الرجالة!
قلب سيدنا لوط كان بينفطر من الحزن بسبب تصرفاتهم .. هو رسول مبعوث ليهم بالهدى لكن أي هدى لناس زي دول .. ف كان الحال إن محدش آمن بدعوته غير أهل بيته .. ومش كل أهل بيته كمان .. لإن زوجة سيدنا لوط كفرت وكتمت كفرها .. أظهرت الإيمان لكن من جواها كانت كافرة ومش مقتنعة بدين سيدنا لوط.. زوجته دي كانت من أهل سدوم أصلا .. إتجوزها بعد ما إستقر في سدوم .. ساعتها كانت زوجته الأولى أم
 

متابعة القراءة
صفحة 1 / 5
لاستكمال القراءة ..