الجمعة 21 يونيو 2024

قصه مرات ابنى كامله

موقع أيام نيوز

السلام عليكم.. انا ابني الكبير متجوز بقاله سبع سنين وربنا مأرادش له الخلفه بس احنا راضيين والحمدلله لانه مرتاح مع مراته وهي بصراحه بنت كويسه ف بنسعي وسايبينها علي الله.. ابني اللي اصغر منه لسه متجوز من سنتين هي مراته
مش وحشه بس مش زي مرات ابني الكبير.. مرات الصغير دي تحسوها ف حالها زياده عن اللزوم بعيده عننا كلنا يعني مثلا
كل اسبوعين تلاته اولادي بيجولي يقعدو معايا هي الوحيده اللي مش بتيجي بس انا قلت يمكن ده طبعها.. بقالها فتره
كبيره مختفيه بطريقه مش طبيعيه يعني بقالي خمس شهور مشفتهاش وكل م اكلم ابني اطمن عليها يقولي كويسه و يديهالي فالتليفون وانا أقولها تعالي تقولي طيب هشوف ومتجيش.. المهم بعد فتره كبيره بكلم ابني قالي اصل هي
عندها برد ف مش قادره تكلم ف قلت أخد بنتي ومرات ابني الكبير اهو يسندوني وانا رايحهالها عشان انا اساسا مش م النوع اللي بيتحرك كتير ف عشان كدا خدتهم معايا واول م
خبطنا لقيت ابني بيفتح ووشه مصفر ومصډوم كأنه شاف عفاريت بقوله مالك يا ابني قالي مفيش متيجو ننزل اصلي نازل اجيب لمراتي دوا قلتله طيب اخد نفسي واشرب مياه و

ماشي ننزل ولسه داخله الصاله اتفاجئ بمرات ابني نايمه ع الكنبه ومتوتره ببص جنبها لقيت اللي صدمني..
لقيت جنبها عيل ف اللفه رضيع مولود جديد ف قلتلهم هو ايه ده لقيت ابني بيقولي أصلها كانت حامل عشان كدا مش
بتجيلكو وهي قاعده ساكته رحت قلتله يعني انا نفسي اشوف حفيد وانت تحرمني انت ومراتك من اللحظه دي طب
ليه لقيت مراته ردت عليا وبتقولي م هو عشان ابنك الكبير ومراته لسه مخلفوش ده جزائي اني مش عاوزه اجرح حد 
قلتلها انتي كدا جرحتينا كلنا ومرات ابني الكبير فضلت ټعيط وخدنا نفسنا ومشينا.. انا حقيقي مش عارفه اتصرف ازاي و
ابني من يومها بقالنا اهو أسبوع مرفعش التليفون عليا وانا بفكر أكلمه بس مش عارفه اتصرف ازاي